راقبوا عيون الناس !.. ماذا ترون؟

507

 

 

يصنف  مارتي نيمكو الطبيب النفسي في مقال بموقع “سايكولوجي توداي” نظرات الناس العابرة بـ5 أنواع، وهو يتمشى 6 أيام في الأسبوع مع كلبه لمدة 45 دقيقة.

 

النوع الأول، النظر إلى وجه شخص لمدة أطول من ثانية واحدة، ووصفه بأنه “أندر أنواع اتصال العين”، ومعظم الأوقات المستقبِل يكون من العمر نفسه، والناظر غالباً من النوع الجذاب تقليدياً.

 

ولاحظ أن الرجال ينظرون إلى المرأة فترة أطول من نظرة النساء لهم، ومعظم الفتيات اللاتي ينظرن لفترة أطول يكن جذابات، ولكن ترى الفتيات في عصرنا المائل للنسوية أنه من العدواني جداً النظر إلى الرجل الجذاب لمدة طويلة.

 

وعند رؤية شخص جذاب جنسياً يصعب على الناس من كلا الجنسين السيطرة في الحفاظ على مظهرهم، ستجدون مثل هذه الأمور: اتساع العينين، صعود طفيف في زوايا الفم، ويصدقون في أشياء إيجابية غير حقيقية، مثل أن يظن شخص أنه يعرفكم، أو يحب شيئاً على وجهكم مثل النظارات، والأقراط.

 

أما النوع الثاني، فالنظرة التي تستغرق من نصف ثانية إلى ثانية، وتوحي بالجاذبية الجنسية، أو الأفلاطونية، أو ببساطة أن مظهركم مثير للاهتمام إلى الدرجة التي تستدعي تلك النظرات، صفات تمتلكونها مثل تصفيفة جيدة للشعر.

 

النظرة المباشرة للأمام بطريقة تخول الناظر أن يراكم بطرف عينه، هو النوع الثالث حسب تصنيف نيمكو، ولكنه ينظر بشكل مباشر بعيداً عنكم، وذلك يعني أشياء عدة مثل: أنه بعيد عنكم، خجول، منطوِ، يفكر في شيء آخر، موقفه محايد حيال مظهركم، وتشيع هذه النظرة بين الشباب والرجال الأكبر سناً.

 

ينظر الشخص إلى الأمام مباشرة، عندما تكونوا مبتعدين عنه من 10 إلى 40 متراً، أنتم تلاحظونه وهو ينظر إليكم، بمجرد أن تقتربوا أكثر، ينظر بعيداً إلى الأمام.

 

أما النوع الأخير،  بحسب تصنيف نيمكو، فأن ينظر الشخص بعيداً دون أي تعبير على الوجه، وهذا يعني أنه يجدكم غير جذابين إلى حد ما، أو أنه يستجيب بطريقة سلبية حيال نظراتكم أنتم، إنها نظرة تقول “أنا لست مهتماً”.

 

النظر بعيداً بازدراء، العين تنظر بعيداً عنكم، وملامح الوجه تتحول من سطح  بلا ملامح إلى سخرية، مثل تكوير الشفة العليا، وحركة الأنف، يمكن أن يكون الأمر له علاقة بكم أو ليس لديه فكرة عنكم، ولكن تجول بخاطره علاقة سلبية معكم.

 

كتبت – نيفين هازال 

أخبار قد تُثير إعجابك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.